تجاربكم مع حبوب سايتوتك للاجهاض | تجارب سايتوتك واقعية

0 1٬485

قبل أن نتحدث عن تجاربكم مع حبوب سايتوتك للاجهاض يجب أن نعلم أن حكم الإجهاض في الإسلام فيه تفصيل، إذا كان الإجهاض في الأربعين الأولى وكانت هناك حاجة ملحّة إليه مثل أن للمرأة أطفال صغار تعمل على تربيتهم ويثقل عليها الحمل في هذا الوقت، أو لأنها مريضة لا تتحمل الحمل فلا بأس بإسقاط الجنين في الأربعين الأولى.

أما إذا كان الجنين في الأربعين الثانية بعد العلقة وفي الأربعين الثالثة بعد المضغة فهذا أشد تحريماً، لا يجوز للمرأة إسقاطه إلا في حالة العذر الشديد كأن يقرر الطبيب أن بقاء الجنين قد يسبب خطراً على صحة المرأة، في تلك الحالة لا مانع من إسقاطه عن خوف الضرر الكبير الذي ممكن أن يلحق بالمرأة حال وجود الجنين في بطنها.

أما بعد الشهر الرابع وبعد نفخ الروح فيه فلا يجوز لها إسقاطه أبداً وعليها أن تصبر إن كانت مريضة أو تعمل على تربية أطفال صغار، تصبر حتى تضع الطفل، إلا في حال قرر طبيبان أو أكثر وكانوا من أهل الثقة أن بقاء الجنين قد يودي بحياة الأم، فحينها لا مانع أن تتناول حبوب الإجهاض لإنزال الجنين خوفاً من الضرر الذي سيلحقها به بقاؤه. قد تناولنا قبل ذلك تجاربكم مع حبوب سايتوتك للاجهاض في الشهر الرابع وفي هذا المقال سنتناول بالتفصيل تجاربكم مع حبوب سايتوتك للاجهاض من خلال تجارب واقعية.

كم عدد الحبوب التي أحتاجها من سايتوتك للإجهاض؟

يعتمد عدد الحبوب المطلوبة للإجهاض على فترة الحمل إن كانت قصيرة أو طويلة، والجرعة التي يوصي بها الطبيب الخاص، لأن الجرعة تختلف من امرأة لأخرى حسب عدة عوامل، لذلك من المهم عدم تناول سايتوتك أو أي دواء للإجهاض إلا بعد استشارة الطبيب.

يمكنكِ قراءة: هل حبوب سايتوتك تسبب العقم

متى ينزل الجنين بعد تناول حبوب الإجهاض؟

غالباً ما يبقى الجنين في الرحم بعد تناول الحبة الأولى من حبوب الإجهاض، ولكن مع تناول الحبة الثانية يبدأ الرحم في الانكماش وطرد الجنين، في الغالب ينزل الجنين في غضون ساعات قليلة، ولكن ربما يستغرق الأمر إلى ما يصل إلى 24 ساعة أو أكثر حتى تتم عملية الإجهاض.

هل حبتين من سايتوتك تجهض؟

لا؛ حبتان من حبوب سايتوتك لا تكفيان لإتمام عملية الإجهاض، غالباً ما يوصف دواء الإجهاض الميسوبروستول بجرعة من أربع حبوب، ويتم تعاطي هذا الدواء بعد أخذ أول حبة من ميفيبريستون، يعتبر هذا المزيج من الأدوية فعّالاً جداً في الحث على عملية الإجهاض، ولكن يجب الحذر! فإنه من المهم للغاية أن يتم تناوله وفقاً لتوجيهات طبيبكِ الخاص.

كيف اعرف ان الاجهاض قد تم؟

بعد تناول دواء الإجهاض ربما تعانين من أعراض مثل التشنج والنزيف المتجلط، هذا يعد جزءاً طبيعياً من الإجهاض، قد تلحظين أيضاُ انخفاض كبير في أعراض الحمل التي كنتِ تعانين منها قبل عملية الإجهاض، مثل الغثيان وحنان الثدي، لكن من الضروري المتابعة والاتصال باستمرار مع طبيبكِ الخاص قبل وبعد الإجهاض وقبل اتخاذ أي خطوة أو تناول أي دواء لضمان اكتمال العملية بنجاح. ومن الضروري معرفة أسباب فشل الإجهاض بالسايتوتك لتكوني على دراية تامة بأهم الأسباب التي تؤدي إلى فشل عملية الإجهاض باستخدام سايتوتيك، وما هي المحاطر المحتملة.

تجاربكم مع حبوب سايتوتك للاجهاض

نسبة نجاح الإجهاض بحبوب سايتوتك كبيرة ومع ذلك يختلف معدل نجاحها من امرأة إلى أخرى حسب عدة عوامل، لكن في الغالب يمتدحن معظم النساء فاعليته للإجهاض من خلال تجارب سايتوتك، مع التذكير أنه لا يجب عليكِ الإجهاض إلا في حالة الضرورة القصوى التي قد تسبب لكِ أضراراً جسيمة وخطيرة حال بقى الجنين ببطنكِ، كما ذكرنا في بداية المقال، يجب التنبيه أن التجارب المذكورة هي لنساء معظمهن من الولايات المتحدة، إليكِ تجارب سايتوتك:

” سأحكي لكم تجربتي مع حبوب سايتوتك، كنت خائفة في البداية، لكن العملية كانت سلسة نسبيًا. عانيت من تقلصات ونزيف لبضع ساعات، لكنه لم يكن يطاق. كان لدي موعد متابعة مع طبيبي للتأكد من أن كل شيء قد سار على ما يرام، وقد حدث ذلك. وقد سألته هل يمكن بلع حبوب سايتوتك لأنني كنت متوترة من أخذه عن طريق المهبل، لكن أخبرني أنه لا يمكن بلعه أبداً وأن الطريقة الآمنة لاستخدامه هي إذابته تحت اللسان أو في المهبل. بشكل عام، أنا سعيدة لأنني تمكنت من الوصول إلى Cytotec وتمكنت من اتخاذ أفضل قرار لنفسي. ”

“لقد فوجئت بمدى سرعة عمل الحبوب. اخذت حبوب سايتوتك ونزل دم خفيف ولكن سرعان ما تدفق الدم، كنت قد أخذتهم في المنزل وكنت أشعر بألم شديد لمدة ساعة تقريبًا قبل اجتياز الحمل. شعرت بالارتياح لأن الأمر انتهى بهذه السرعة، لكن الخسائر العاطفية استمرت لفترة أطول. لقد كان قرارًا صعبًا، لكنني ممتنة من خلال تجربتي مع حبوب سايتوتك. ”

“لقد سمعت قصصًا مرعبة عن تجارب سايتوتك للإجهاض، لذلك كنت خائفة عندما قررت المضي قدمًا في ذلك. لكن بصراحة، لم تكن التجربة بهذا السوء. كنت أعاني من تقلصات ونزيف لعدة ساعات، لكنه لم يكن مؤلمًا للغاية. كان أسوأ جزء هو الخسائر العاطفية للتجربة، لكنني لست نادمة على تجربتي مع حبوب سايتوتك. ”

“كان استخدام Cytotec هو الخيار الأفضل بالنسبة لي لأنني لم أستطع تحمل تكلفة الإجهاض الجراحي. تمكنت من الحصول على الحبوب من خلال منظمة غير ربحية وحصلت على الإشراف الطبي طوال العملية. كان الأمر مؤلمًا وغير مريحا، لكنني كنت ممتنة لخيار إجراء إجهاض آمن وبأسعار معقولة. ”

“تجربتي مع حبوب سايتوتك للإجهاض كانت إيجابية وحفزني أكثر استخدامه بعد قراءة تجارب سايتوتك لبعض النساء. كان لدي بعض التشنج والنزيف الخفيف، لكن بشكل عام، لم يكن الأمر مؤلمًا للغاية. كان المهنيون الطبيون الذين دعموني طوال العملية متعاطفين وودودين. لقد كان قرارًا صعبًا، لكنني سعيدة لأنني تمكنت من الوصول إلى خيارات آمنة. ”

بنهاية مقال تجاربكم مع حبوب سايتوتك للاجهاض من المهم أن تتذكري أن تجربة كل شخص مع حبوب Cytotec للإجهاض فريدة من نوعها، وقد تؤثر الظروف الفردية على النتيجة. من الضروري الوصول إلى معلومات دقيقة ورعاية طبية آمنة لاتخاذ قرارات مستنيرة بشأن الرعاية الصحية الإنجابية.

مصدر guttmacher

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.