الالتهاب الكبدي الوبائي أ للأطفال

0 18

ما هو الالتهاب الكبدي الوبائي أ يوجد العديد من فيروسات التهاب الكبد أي عدوى في الكبد لها أثر معدي شديد، ومن ضمنهم عدوى تدعى (التهاب الكبد الوبائي A)، وهذا الفيروس يعد أحد الأنواع الكثيرة من فيروسات التهاب الكبد المتسببة في الالتهاب والمؤثرة على كفاءة الكبد وقدرته على تأدية وظائفه.

التهاب الكبد الوبائي نوع a

التعرُّض لخطر الإصابة بالتهاب الكبد A يكون في الأغلب بسبب الماء أو الطعام المُلوَّث، وربما يأتي من التلامس مع جسم مُلوَّث أو الاحتكاك بإحدى الأشخاص المُصابة.

وهناك حالات بسيطة من التهاب الكبد A، ليست بحاجة إلى علاج بل غالبية المصابيين بهذه العدوى يتعافوا بشكل تام دون تلف الكبد بشكل دائم.

اتباع عادات النظافة الصحية السليمة والتي تشمل: غسل اليدين الدائم، تُعتبر من أفضل الوسائل من أجل الوقاية من التهاب الكبد A، والأشخاص المُعرَّضين بشكل كبير لخطر الإصابة لهم تطعيمات خاصة.

أقرأ أيضا: أنواع سرطان الدم عند الأطفال وطرق علاجها

أعراض الالتهاب الكبدي الوبائي أ

تتبيَّن الأعراض والعلامات الخاصة بالتهاب الكبد الوبائي A في المُعتاد بعد القليل من الأسابيع من الإصابة بالفيروس، وليس كل مُصاب بالتهاب الكبد الوبائي A تظهر عليه هذه الأعراض، والتي سنذكرها أدناه:

• الإرهاق.
• قيء، غثيان بشكل مفاجئ.
• شعور بعدم الراحة بمنطقة البطن مع الألم، وبالأخص بالجانب العلوي الأيمن واقعة تحت ضلوعك السُفلية (بجانب الكبد).
• البُراز طيني اللون.
• فقدان الشهية.
• حمى ذات درجة منخفضة.
• البول داكن اللون.
• ألم مفصلي.
• بشرة مصفِرَّة، وبياض العينين (أي اليرقان).
الالتهاب الكبدي الوبائي أ والحكة المزمنة.

تلك الأعراض من المحتمل وجودها بشكل بسيط نسبيًا، وهلال بضعة أسابيع تختفي، وبالرغم من ذلك فإن الإصابة بڤيروس التهاب الكبد الوبائي A أحيانًا يمكن أن تؤدي لمرض شديد يستمر لعدة أشهر.

الالتهاب الكبدي الوبائي أ

كيفية علاج فيروس a عند الأطفال

قم بتحديد موعد مع طبيبك في حالة شعورك بالأعراض أو علامات التهاب الكبد الوبائي A، وهناك شيء قد يحميك من الفيروس، ألا وهو أخذ لقاح التهاب الكبد الوبائي A أو حقن الجسم المُضاد (الجلوبولين) خلال أسبوعين من الإصابة بفيروس التهاب الكبد A، وهناك حالات تطلب بها طبيبك أو الإدارة المحلية للصحة من أجل أخذ لقاح فيروس التهاب الكبد:

  • إذا تواجدت بخارج البلاد بالفترة الأخيرة، وخاصةً عند وجودك بالمكسيك أو أمريكا الوسطى أو أمريكا الجنوبية، أو أي من المناطق التي بها مرافق صحية سيئة.
  • إذا أصدرت تقارير انتشار عدوى التهاب الكبد الوبائي A في مطعم كنت متواجد به مؤخرًا وتناولت به الطعام.
  • عند وجود اتصال جنسي بينك وبين شخص مصاب بعدوى التهاب الكبد الوبائي A مؤخرًا.

أسباب الإصابة بالالتهاب الكبدي الوبائي أ

هناك فيروس يهاجم خلايا الكبد ويعمل على إصابته بالتهاب الكبد الوبائي A، وذلك الالتهاب ينتج عنه تأثير سلبي على آلية عمل الكبد ويكون المُسبب لعدة أعراض وعلامات التهاب الكبد الوبائي A.

الالتهاب الكبدي الوبائي أ والتلوث تناول الطعام أو الشراب المُلوَّث بالبراز من المعتاد أنهم سُبل انتشار الفيروس، حتى إذا كانت الإصابة بنسبة قليلة، بينما العطس والسُعال ليسا من سُبل انتشار الفيروس.

هناك بعض الوسائل التي من خلالها يمكن انتشار فيروس الالتهاب الكبدي الوبائي أ:

  • تناول طعام تم حمله من شخص مُصاب بـالعدوى دون غسل يديه بشكل جيد بعد دخول الحمام.
  • شرب ماء متلوِّث.
  • تلوُّث محار نيء بسبب مياه الصرف وتناوله.
  • الاحتكاك بشكل مباشر مع شخص حامل للعدوى، حتى وإن لم تتبيَّن الأعراض به.
  • الاتصال الجنسي مع شخص حامل للعدوى.

التهاب الكبد الوبائي هل يعدي

خطورة الإصابة بفيروس التهاب الكبد الوبائي A تتزايد بهذه الحالات:

  • العمل أو السفر في أماكن مختلفة بالعالم ينتشر بها التهاب الكبد الوبائي A.
  • العمل في مراكز خاصة برعاية الأطفال أو التواجد بها لأي صورة.
  • حينما يكون محل إقامتك مع شخص آخر مصاب بعدوى التهاب الكبد الوبائي A.
  • الإصابة بفيروس نقص المناعة البشري (HIV).
  • إذا كان الشخص من المشردين.
  • بحالة وجود عامل من عوامل التجلُّط لديك، على سبيل المثال: مرض الناعور فـهناك نوع من العقاقير غير المشروعة (ليس عن طريق الحقن فقط).

التهاب الكبد الوبائي ومضاعفاته

الالتهاب الكبدي الوبائي أ وتليف الكبد على عكس بقية الأنواع المتعلقة بالتهاب الكبد الفيروسي، فـيجب أن نعلم أن التهاب الكبد الوبائي A لا يشبب تليّف للكبد على المدى الطويل ولا يكون مزمنًا فيما بعد.

وعلى الجانب الآخر نجد حالات نادرة يتسبب التهاب الكبد الوبائي A بفقدان مفاجئ لما يؤديه الكبد من وظائف خاصةً بحالات كبار السن أو الأشخاص الذين لديهم أمراض مزمنة بالكبد.

حيث يـُعد فشل الكبد الحاد مرض خطير يتطلَّب التواجد بالمستشفى من أجل العلاج والمراقبة، وهناك حالات للمصابين بفشل كبدي حاد يحتاجون زراعة كبد.


أكلات لمرضى فيروس A

يقول كيري جانز، اختصاصي تغذية مسجل في مدينة نيويورك والمتحدث باسم جمعية الحمية الأمريكية: “لا يوجد نظام غذائي خاص للأشخاص المصابين بالتهاب الكبد أ”. “الشخص المصاب بالتهاب الكبد يحتاج فقط إلى اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن يشمل:

  • الكثير من الفواكه والخضروات.
  • الحبوب الكاملة مثل الشوفان والأرز البني والشعير والكينوا.
  • البروتينات الخالية من الدهون مثل السمك والدجاج منزوع الجلد وبياض البيض والفاصوليا.
  • منتجات الألبان قليلة الدسم أو خالية الدسم.
  • الدهون الصحية مثل تلك الموجودة في المكسرات والأفوكادو وزيت الزيتون.

الوقاية من الالتهاب الكبدي الوبائي أ

التهاب الكبد الوبائي لقاح المضاد لفيروس A من الممكن أن يمنع الإصابة بالعدوى، ومن المعتاد أن يتم إعطاء اللقاح بجـرعتين، حيث يتم إعطاء أول حقنة وحقنة مُعزَّزة تتبعها بعد ستة أشهر.

ومراكز مكافحة الأمراض والوقاية عن طريق اللقاح المُضاد لفيروس التهاب الكبد الوبائي A لهؤلاء الأشخاص:

  • الأطفال البالغين سنة من العمر، أو الأطفال الأكبر وغير حاصلين على تطعيمات الأطفال.
  • أي طفل مُتعرِّض للتشرُّد بعمر سنة أو أكبر.
  • الرُّضع (ستة أشهر إلى 11 شهرًا)، والمسافرين خارح البلاد.
  • جميع العائلات والذين يقدمون الرعاية للأبناء بالتبنيّ من البلاد التي ينتشر بها فيروس التهاب الكبد الوبائي A.
  • مَن يتعرضون إلى أشخاص مصابين بالفيروس بشكل مُباشر.
  • العاملين بالمختبرات الذين يتعرضون للتعامل مع التهاب الكبد الوبائي A.
  • مَن يسافرون أو يعملون بأماكن مختلفة بأنحاء العالم منتشر بها فيروس التهاب الكبد الوبائي A.
  • أي شخص قد يتعاطى أي نوع من الأنواع المُختلفة من المخدرات -لا شرط الحقن فقط-.
  • أي شخص لديه إصابة باضطرابات خاصة بعوامل تجلُّط الدم.
  • أي شخص مصاب بمرض مزمن بالكبد، وذلك يتضمن: التهاب الكبد الوبائي B أو التهاب الكبد الوبائي C.
  • الأشخاص الذين يريدون الحصول على مناعة جيدة.

وإذا كنت من الأشخاص القلقين حول الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي A، عليك اللجوء إلى طبيبك إذا كان بإمكانك الحصول على اللقاح المضاد للعدوى أم لا.

نصائح لمنع الإصابة بالالتهاب الكبدي الوبائي أ

لمنع العدوى وتجنّب إصابتك بالتهاب الكبد الوبائي A، في حالة كنت تسافر في أماكن مختلفة من أنحاء العالم بها نسبة عالية من انتشار فيروس الكبد الوبائي A، عليك اتباع ما يلي:

  • لمنع عدوى الالتهاب الكبدي الوبائي أ عليك الاعتماد على نفسك في تقشير وعسل كل الخضروات والفواكه الطازجة.
  • لا تتناول أي من اللحوم أو الأسماك النيئة أو التي لا تكون جيدة الطبخ.
  • تناول المياه المعدنية أي المُبأة داخل الزجاجات، وتستخدمها حينما تغسل أسنانك بالفرشاة.
  • بحالة لم تتوفر المياه المُعبأة، قم بغلِ مياه الصنبور قبل تناولها.
  • الابتعاد عن أي مشروب نقائه مجهول، سواءً كان بدون ثلج أو بـثلج.
  • ممارسة عادات صحية سليمة.
  • لمنع عدوى الالتهاب الكبدي الوبائي أ اغسل يديك بصورة مستمرة، وبوجه الخصوص عقب استعمال المرحاض أو تغيير الحفاض وقبل أن تقوم بتحضير الطعام وتناوله.

كانت هذه نبذة عن الالتهاب الكبدي الوبائي أ حينما لم يتطور الفيروس إلى التهاب كبدي حاد، لا داعي للتواجد داخل المستشفى من أجل العلاج أو المراقبة، فالحرص على الراحة والغذاء الجيد الذي يناسبك هو أكثر من كافٍ، إلى جانب تناول الكثير من السوائل من أجل تعويض السوائل التي فقِدت بسبب القيء.

مصدر World Health Organization Wikipedia

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.