كيفية التعامل مع الطفل في عمر السنتين

0 7

ـ الطفل في عمر السنتين أو العامين لا يعي ولا يفهم ما هو العقاب ، فإذا قمت بزجره أو ضربه لا يستطيع أن يميز لماذا أنت قمت بضربه ولكن عقله سيفسر ذلك بأنك لا تحبه وأنك تحمل العداوة والبغضاء اتجاهه، وأحيانا يفسر أنه لفت انتباهك بارتكاب الخطأ ويكرر ذلك كلما أراد أن يجذبك نحوه ، لذلك لا يصح أن يعاقب الطفل في هذه المرحلة العمرية بالضرب أو الصراخ ..

ضرب الطفل في عمر السنتين 

اقرأ أيضًا

علاج فرط الحركة وقلة الانتباه

ـ الطفل في عمر العامين يفسر فقط التعابير الغاضبة أو ردود الأفعال الهادئة ، لذلك إن فعل أمر سيء فما عليك إلا أن تنظر إليه نظرة غاضبة وتمنعه عن هذا الفعل بكل هدوء ؛لكي لا تجعله يتمادى في الخطأ ..

ـ عليك أيضا أن تقوم بتشجيعه ومدحه ومكافئته علي الفعل الصحيح ؛لكي يعرف أنك تقدر أفعاله الجيدة وتكافئه عليها وبالتالي تحفزه على الأفعال الإيجابية وتساعده على التخلي عن الأفعال السلبية ؛ لذلك عليك أن تقوم بمكافأته بشيء ولو بسيط كقطعة حلوى ، ومدحه والثناء عليه لكي تحفزه على تكرار الفعل الحسن والامتناع عن الخطأ..

ـ كما أن الطفل في عمر السنتين وفي هذه المرحلة العمرية يكون عنده حب استطلاع لكل ما هو جديد فيريد أن يقوم باكتشاف كل جديد ولمسه وتذوقه وخصوصا الشيء الذي منعته عنه فهو لا يعي ماذا يفعل ولا يستطيع تفسير نهرك وغضبك عليه لأنه في هذه المرحلة يتعرف على العالم فيكون لديه فضول لمعرفة كل جديد لذلك تجده يريد الإمساك بالشيء الساخن وتجربته وتذوقه كما أنه يؤدي فضول الطفل في هذه المرحلة العمرية إلى حب الاستطلاع حتى علي الأشياء الخطيرة ، كالسكين أو الكهرباء أو النار ..

لأنه لا يعي بالضرر الذي يلحق به عند الإمساك بالأشياء الخطيرة لذلك من واجبك ابتعاد أي آلة حادة أو مشروب ساخن عن طفلك لكي تضمني سلامة طفلك ..

ضرب الطفل في عمر السنتين

ـ عندما يريد طفلك الإمساك بشيء فلا تنهره أو تصرخ في وجهه ولكن كل ما عليك فعله هو إبعاد هذا الشيء عن طريقه بكل هدوء،  لأنك عندما تنهره  وتنهى عن الإمساك بهذا الشيء يكون لديه حب استطلاع فيما بعد تجربة هذا الشيء ..

ـ إذا قام بسكب عصير أو كسر كوب أو ارتكب أي فعل خاطئ لا تغضب عليه لأنه لا يعي ذلك ولا يدري بأن ذلك خطأ ولكن كل ما يريده هو اكتشاف ما بداخل الكوب لأنه شيء جديد عليه، كما أنه يعتبر ذلك ما هو إلا لعب فقط لذلك لا يجب أن يعاقب على مثل هذه الأفعال ..

ـ انتبهي لطفلك جيدا ولا تدعه يعرف ما يلفت انتباهك أو ما يزعجك لأنك إذا قمت بالصراخ والانهيار عندما يخطأ سيعرف أن ذلك الشيء هو ما يلفت انتباهك نحوه وبالتالي كلما افتقد وجودك بجانبه سيكرر الخطأ لذلك عليك ضبط أعصابك ويكفي النظرة الغاضبة ..

ـ إذا ردد طفلك بعض الألفاظ والسلوكيات الغير حميدة ، أولا اعرف مصدرها وتجاهل فعله في البداية وإن كررها عرفه بأن هذا اللفظ خاطيء ولا يصح أن يقال ،  وتعرف علي المحيطين به لأن غالبا الطفل يتعلم هذه الألفاظ ممن حوله  وأنهاهم عن تكرار هذه الأطفال أمام طفلك لأن الطفل يردد كل ما يقال أمامه..

طفلي يضربني عمره سنتين

طفلي يضربني عمره سنتين

اقرأ أيضًا

كيف أتعامل مع الطفل ضعيف الشخصية؟!

ـ إذا قام بضربك مثلا عليكِ أن تمسكي يديه بحزم مع نظرات بها عبوس وحزم ..

ـ عندما يريد طفلك اللعب في وقت النوم مثلا ويعبر عن ذلك بالبكاء فاحتضنيه ولاعبيه وافعلي معه خدعة انظر إلى العصفوره وقدمي له شيء يحبه ولكن لا تقومي بتلبية طلبه أبداً مادام خطأ ، لكي لا يعرف أنه كلما قام بالبكاء والصراخ تلبي احتياجاته حتى لو خاطئه..

ـ إذا قام طفلك بضرب طفل آخر أو ضرب أخيه فحاولي أن تلفت انتباهه إلى شيء أخر سريعا وإن كررها فامسك بيديه بحزم وامنعه بهدوء ..

وسائل العقاب المناسبة ل الطفل في عمر العامين 

ـ بداية عليك أن تتفاهم الأمر أن التعامل مع الطفل العنيد لطفلك لديه حب استطلاع ورغبة في معرفة كل جديد لذلك قومي بتلبية احتياجاته في بعض الأحيان وأعطي له الأشياء الأمنه واتركيه يلعب بها ويتعرف عليها ..

ـ تأكدي بأن العقاب الجيد ل الطفل في عمر السنتين هو تعابير الوجه الغاضبة والهمهمه إذا زاد الأمر .

ـ من الممكن أن تحرميه من لعبة يحبها لوقت قصير لكي يشعر بنتيجة خطأه ..

ـ قومي بعمل مكان للعقاب عندما يخطأ يقف فيه لبضع دقائق ..

ـ وأخيرا تأكد أن الطفل يخطأ لكي يتعلم كل جديد و بغضبك و صراخك في وجهه لا تجعله يتعلم شيء لذلك عليك مراقبته بهدوء واتركه يقوم بتجربة كل جديد ..

إن الطفل في عمر السنتين مازال خارجًا من رحم الأم ومبتعدًا عن أمه بالفطام للتو، لذا فهو يحتاج بعض الوقت ليستوعب أن آوان المكوث داخل الرحم والنوم والاكل قد ولّى.

Was this article helpful?
YesNo

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.