تقلب مزاجي وعاطفي.. تعرف على اضطراب الشخصية الحدية

0 24

إن قراءة هذا المقال المتعلق ب اضطراب الشخصية الحدية يساعدك على فهم الطبيعة المزاجية لأناس كثيرين من حولك، وسر تقلباتهم السريعة سواء على المستوى النفسي او العاطفي، بل ربما تكون أنت نفسك تعاني من هذا اضطراب الشخصية الحدية ولا تعرف ذلك.

اقرأ أيضاً:

10 علامات خفية تدل على أنك عبقري | لن تصدق أنك عبقريا وأنت لا تعلم

ما هو اضطراب الشخصية الحدية؟

هو الشخص المندفع، الذي يتأثر بسهولة بكلمة أو فعل، يصعب عليه السيطرة على نفسه التي تجعله يقوم بأفعال قد يندم عليها لاحقًا، سريع التقلب في مشاعره من الحب إلى البغض إلى السعادة إلى الاكتئاب، الشخص المتقلب المزاج والذي يصعب التنبوء بأفكاره أو مشاعره لأنها تتغير باستمرار.

أعراض اضطراب الشخصية الحدية

بداية لنعلم أنه ليس مرض نفسي خطير، بل هو طبيعة أكثر منه مرض، طبيعة شخص معين تبدأ مع فترة البلوغ، تزداد عند مرحلة الشباب، وتتحسن تدريجيًا مع التقدم في العمر، أو يتحول الشخص إليها بناء على عدة أسباب سنتعرف عليها لاحقًا، أما أهم أعراض الشخصية الحدية هي كالتالي:

1-عدم الاستقرار العاطفي في العلاقات، اضطراب الشخصية الحدية والحب متقلب، فهو إما يحب بعنف أو يكره بعنف، لا وجود لديه لذلك اللون الرمادي، ولا يبتلع فكرة أن تكون هناك مشاعر متوسطة بين الاثنين.

2-الرعب من فكرة الهجر مما يجعله يتعلق بالأشخاص بسهولة، وهذا يعرضه للعديد من الأزمات النفسية الشديدة.

3-تصرفات طائشة مليئة بالاندفاع مثل القيادة بتهور أو تعاطي المخدرات أو الشجار الكثير أو الاستقالة من عمله.

4-أكثر ما يميزهم هو التقلبات النفسية والمزاجية الشديدة، وبدون سبب، اليوم هو سعيد راض يغني ويرقص، غدًا هو مكتئب يميل للشجار ولا يطيق سماع كلمة من أحد.

أعراض اضطراب الشخصية الحدية

5-الميل للأفكار ارنتحارية مثل الانتحار وأذية النفس، وهي مرحلة خطيرة تستدعي اللجوء للطبيب، وهي من ضمن معاناة الشخصية الحدية الكثيرة.

6-الغضب الشديد قد يؤدي به لفقدان الأعصاب أو الدخول في شجار جسدي أوا لتلفظ بألفاظ وتصرفات غير لائقة.

7- يبحث عن المثالية في العلاقات، ويصنف الأشخاص من حوله على هذا الأساس، إما مثاليين أو غير ذلك، ولا يبتلع فكرة أن شخص مثالي يقوم بفعل غير لائق أو خطأ.

8-بسبب مشاعره غير المستقرة فإنه يميل إلى عزل نفسه عن الآخرين، ويمكنه ان يهجر الناس ويعتزلهم حتى وقت طويل.

أسباب اضطراب الشخصية الحدية

اقرأ أيضًا

أسباب النوم المتقطع وطرق العلاج

لعلك علمت من الفقرة السابقة أن هؤلاء الأشخاص كثرين بالفعل في كل مكان، وتقوم ضغوط الحياة العادية بزيادة حالتهم سوءًا، وغالبًا ما يتهمهم الآخرون بالجنون نظرًا لتقلباتهم المزاجية العنيفة، ولهذا أسباب ولم يأت من فراغ، سنتعرض إليها كما يلي:

1-الصدمة النفسية: حدوث صدمة نفسية عنيفة للشخص في إحدى مراحل حياته، سواء كانت صدمة عاطفية أو سواها، يحعله يتحول إلى هذا النمط من الشخصيات.

2- الوراثة: وذلك بوجود شخص أو أكثر في العائلة يتسم بنفس الصفات والطباع السابقة، مما يجعل توريث هذه الصفات محتمل جدًا.

3-اضطرابات دماغية: وتظهر عن طريق إجراء أشعة على المخ، يظهر من خلالها انحسار للجزء المسئول عن التحكم بردود الأفعال في الدماغ، كذلك فإن مستقبلات السيروتونين والتي تعمل على تنظيم الحالة المزاجية قد لا تعمل بشكل صحيح.

4-البيئة المحيطة: لأن العائلة هي السبب الأول لأي اضطراب نفسي يقابله المرء في مراحل حياته، فإن العلاقات الأسرية غير المستقرة مثل فقدان أحد الأبوين في سن صغير، أو الإهمال، أو الانتهاك الجسدي، أو أن أحد الوالدان كان يتعاطى المخدرات مثلاً، كل هذه عوامل تساهم في صنع اضطراب الشخصية الحدية لدى الطفل، تتطور بمرور الزمن.

أسباب اضطراب الشخصية الحدية

تشخيص اضطراب الشخصية الحدية

إن تشخيصه بسيط بسبب وضوح علاماته، حيث يساعد ظهور كل من:

  1. التغير المزاجي المتقلب للشخص، كأن يتشاجر اليوم وبعد ساعات أو ايام يصير هادئًا.
  2. تغير شديد في العلاقات، من الحب الشديد والمثالية إلى الكره الشديد وعدم الرغبة في رؤية الشخص.
  3. مشاعر قوية من القلق والتوتر قد تصل لنوبات اكتئاب وعزلة.
  4. الشعور بعدم الاستقرار العاطفي بالخوف أوالرفض أو الفراق.
  5. القيام بسلوكيات متهورة غير عاقلة ومحفوفة بالمخاطر.
  6. العنف والعدوانية لدى الآخرين والتي تتزايد باستمرار.
  7. لأن الآخرين يهاجمونه فلا يجد إلا العزلة عن الناس مع السخط عليهم، وأن هذا هو ملاذه الوحيد.
  8. التهديد المتكرر بارتكاب أفعال تؤذي النفس مثل التهديد بالانتحار.

هل اضطراب الشخصية الحدية خطير؟

اقرأ أيضًا

احذر مصاصي الطاقة.. من هم وكيف تعرفهم

هذا الشخص يحمل في داخله طاقة عدوانية وعنيفة قد تجعله يرتكب أفعال شنيعة، منها:

-تركه لوظيفته عدة مرات أو الشجار مع مديره.

– المشكلات القانونية نتيجة فعل ما غير قانوني مثل الإيذاء البدني، مما يترتب عليه قضاء العقوبة في السجن.

-علاقات غير صحية مليئة بالنزاعات والإيذاء النفسي، قد تؤدي للطلاق.

– عدم استكمال المراحل التعليمية أو استكمالها مع التعثر المستمر فيها.

-إيذاء النفس بالفعل بالحرق أو تقطيع الشعر.

-السلوك المتهور وما ينتج عنه من معارك جسدية أو حوادث أو أمراض.

– محاولات الانتحار المتكررة وقد تفلح إحداها وينتحر فعلاً.

-الاكتئاب وتناول الكحول بإفراط أو المواد المخدرة أو أي نوع آخر من الإدمان.

-التعرض للانتقاد المستمر من الأشخاص لأن لا أحد منهم يفهم طبيعة شخصيته، من ثم يتهمونه بتهم بشعة ويزيد الضغط العصبي عليه وهذا يزيد من الأمر سوءًا.

علاج اضطراب الشخصية الحدية

علاج اضطراب الشخصية الحدية

هو ليس مرض يحتاج للعلاج، ولا للأدوية، بل إن الكثير جدًا من الحالات تنتهي بالشفاء والتحسن عن طريق العلاج الذاتي واتباع عدة أمور وهي:

  1. التعرف على نوع مرضك يعد أولى خطوات العلاج الصحيح، كنت تتسائل بشأن طباعك العنيفة ولماذا أنت مختلف عن بقية العائلة، الأىن عرفت السبب وهذه خطوة لا بأس بها.
  2. قم بالتركيز على حياتك وحدها دون التدخل في حياة الآخرين، ضع أهداف خاصة بك لتحقيقها، اكتبها كي تتذكرها على الدوام، وتيقن أن الآخرين لا يحتاجون منك للنصيحة في الوقت الحالي، بينما أنت من تحتاج إليها.
  3. تدريب النفس على السيطرة على المشاعر المندفعة، في حالة غضبك قم ببعض الرياضة، أو الخروج للتمشية، المهم أن تخرج هذه المشاعر العدوانية العنيفة في صورة حركة بدلاً من ارتكاب حماقات تندم عليها لاحقًا.
  4. ردد على نفسك أن الحياة ليست مثالية، وأنه ليس هناك من هو مثالي فيها، أنت نفسك لست بمثالي، وليس كل موقف سلبي من شخص ما يتطلب منك أن تشطب على هذا الشخص بالكلية.
  5. وضع نفسك مكان الآخرين دومًا قبل ارتكاب أي فعل عنيف لتدرك مدى تأثر هذا الفعل عليهم وعواقبه.
  6. التدرب على التجاهل، تجاهل كلمات ومواقف وأفعال، لأن هذا كله يحتشد داخل رأسك وقد يؤدي للثورة والأفعال العدوانية بعد فترة.
  7. يمكنك اللجوء للطبيب النفسي في حالة إذا ما راودتك أفكار انتحارية أو مؤذية لنفسك، ولا تقلق فسيحتاج الأمر إلى بضع جلسات فحسب، او قد يضطر الطبيب لإعطائك بعض العقاقير الطبية.

المثير للدهشة أن اضطراب الشخصية الحدية شائع الوجود في مجتمعنا فعلاً، لكن لا احد ينتبه له، لأن ثقافة اللجوء للطبيب النفسب أو الأمراض النفسية عمومًا ناقصة في مجتمعنا وغير ناضجة، والناس تعتقد أن المرض النفسي الوحيد في العالم هو الجنون، وكلمة مريض نفسي هي كلمة تدعو للخزي والعار، ربما يفكر صاحبها في التخلص من حياته منعًا لوصفه بهذه الصفات.

Was this article helpful?
YesNo

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.