فوائد الترطيب للبشرة.. لن تهملي بشرتكِ بعد اليوم

0 13

الكثير من النساء تهمل عملية الترطيب للبشرة على الرغم من فوائد الترطيب للبشرة بكل أنواعها، تضيع تلك الأهمية وسط مشاغل اليوم المختلفة وحين تتذكرها المرأة يكون الأوان فات وليس هناك أدنى حماس لديها لتقوم بالترطيب.

أهمية ترطيب البشرة

الترطيب يجعل البشرة ذات ملمس صحي ناعم، يحميها منا لجفاف ومنع ظهور علامات الشيخوخة والتقدم في السن، وكما تحتاج خلايا الجسم إلى الترطيب عن طريق شرب الماء فإنا لبشرة والجلد أيضًا يحتاجا للترطيب للحفاظ على صحتهما.

فوائد الترطيب للبشرة

اقرأ أيضًا

طريقة عمل الحمام المغربي في المنزل

  1. مقاومة جفاف البشرة: مثل الأرض التي تترك بدون سقيا، إنها تتشقق وتذبل وتصير جافة، وبالنسبة للبشرة فإن عدم الترطيب يجعلها خشنة، وألوانها غيرمتناسقة.
  2. علاج حب الشباب: إهمال الترطيب للبشرة يجعلها عرضة للغصابة بحب الشباب والبثور، لأن قلة الرطوبة في البشرة يؤدي لانسداد مسامات البشرة، وهي السبب الرئيسي لتكون البثور والحبوب.
  3. حماية البشرة من مشاكل الجلد مثل ظهور البقع المختلفة عليها والشعور بالحكة والتهيج.
  4. تأخير ظهور علامات الشيخوخة والتقدم بالسن، لأن الجلد يظل على مظهره الشاب المليء بالحيوية.
  5. حماية البشرة من الشمس والرياح والأتربة والعوامل الطبييعة الأخرى التي تؤثر عليها وعلى نضارتها.
  6. البشرة غير المعرضة للترطيب تبدو باهتة وشاحبة، بعكس البشرة التي تهتم صاحبتها بترطيبها باستمرار فإنها تبدو مشرقة ونضرة.

أفضل أوقات الترطيب للبشرة

أفضل أوقات الترطيب للبشرة

بعد بيان فوائد الترطيب للبشرة، يجب معرفة أن عملية الترطيب تكون مرتين يوميًا على الأقل، وفي موعدين ثابتين وهما:

  • بعد الاستيقاظ من النوم مباشرة .
  • قبل الخلود للنوم ويمكن النوم بالمرطب بلا ضرر.
  • بعد الاستحمام يجب الحرص على ترطيب الجسم كله بمرطب خفيف أو ما يسمى باللوشن المرطب.
  • بعد عمليات إزالة شعر الجسم بأي طريقة فإن الترطيب أمر ضروري.

الترطيب وتفتيح البشرة

تساؤل يلح كثيرًا على الكثير من النساء والفتيات، اللاتي يقابلن مناطق داكنة في أجسادهن ويضطررن للجوء لكريمات أو وصفات تفتيح باهظة الثمن لعلاج هذه المشكلة.

يمكن القول أن الترطيب هو حل للمناطق الداكنة وتخليص البشرة من الخطوط المزعجة والبقع والشوائب، لكن مع مرطبات تحتوي على فيتامين (أ)، (ب)،(ج)،(هـ) والتي تمد البشرة بالناضارة وتحميها من أشعة الشمس، ومن علامات الشيخوخة، والترطيب على المدى الطويل وبانتظام بكريمات تحتوي على الفيتامينات السابقة يعالج بالفعل مشكلة البقع الداكنة، لكن لابد من الصبر لأنه يحتاج وقتًا طويلاً لتظهر النتيجة قد يمتد لثلاثة أشهر.

الترطيب حسب نوع البشرة

اقرأ أيضًا

نبات السعد لتقليل نمو الشعر

  1. ترطيب البشرة العادية: البشرة العادية تكون غير جافة تمامصا، ذات ملمس معتدل، غير جاف وغير هني، وهذه يفضل معها استخدام كرمبات الترطيب ذاتا لقوام الخفيف المائي الذي تتشربه البشرة بسهولة.
  2. ترطيب البشرة الجافة: وهؤلاء يعانون من الشعور بالجفاف والتقشير، وهذه البشرة بالذات تحتاج إلى عناية خاصة لكثرة مشاكلها، ويمكن لأصحاب البشرة الجافة استخدام أي كريم مرطب سواء خفيف او ثقيل لأنها تحتاج للترطيب بعمق وباستمرار، والأهم هو الالتزام في ترطيب هذا النوع لتحظى ب فوائد الترطيب للبشرة، ويمكن الترطيب ولو بزيت معين مثل زيت الزيتون أو اللوز الحلو أو الجوجوبا، أو الترطيب بلوشن او الفازلين أو الجلسرين الطبيعي أو زبدة الشيا الممتازة في الترطيب، وكلها منتجات متوفرة وتباع بثمن معقول عند العطارين.
  3. ترطيب البشرة الدهنية: وأصحاب هذه البشرة هم الفئة المحظوظة من بين كل ما سبق، لأن علامات الشيخوخة تتأخر في الظهور عليهم بسبب نوع بشرتهم، وتظل هذه الاخيرة على حالها لمدة طويلة غير متأثرة بالسن، وهم الذين يخطيء المرء في عمرهم دومًا ويعطيهم عمر أقل من الفعلي، والترطيب المناسب لأصحاب البشرة الدهنية يكون عن طريق أي كريم يحتوي على الخيار، لأن الماء هو الأساس في صناعة هذه الكريمات، مما يعادل من نسبة الدهون الموجودة داخل البشرة.
  4. ترطيب البشرة الحساسة: وهذا النوع يجب الحرص والحذر عند استخدام أي مرطب لأنا لبشرة الحساسة تتأثر سريعًا بأنواع معينة، مثل العطور والمواد الملونة وكريمات التفتيح المصنوعة أساسًا للتفتيح وليس للترطيب، لذا عليهم اختيار مرطب غير ذي رائحة وتجربة جزء صغير منه على اليد أو جزء من الوجه بسيط لمعرفة مدى تحسس البشرة منه.

الطريقة الصحيحة لترطيب البشرة

نعم أنت لم تخطيء القراءة، لأن طريقة توزيع الكريم على البشرة هي التي تجعل البشرة تستفيد ب فوائد الترطيب للبشرة، وليس مجرد تلطيخ الوجه بقطعة من الكريم كما نرى في بعض الأفلام.

والخطوات بسيطة وهي:

  • غسل الوجه جيدًا أولاً بغسول جيد مناسب لنوع البشرة، خالي من الصابون.
  • الابتعاد عن الماء الساخن في غسل البشرة من آثار الغسول، ويفضل ان يكون الماء بارد او فاتر، لأن الماء الساخن يسحب الرطوبة من الجلد.
  • تجفيف البشرة بالتربيت عليها برفق باستخدام منشفة قطينة، التربيت وليس المسح.
  • يوزع الكريم على البشرة بنفس الطريقة الموجودة بالصورة بالأسفل، ويبدأ فرد الكريم بحركة دائرية خفيفة على كل منطقة في اتجاه واحد حتى الانتهاء من توزيع الكريم على الوجه.
الطريقة الصحيحة لترطيب البشرة

أضرار عدم الترطيب للبشرة

إهمال الترطيب سيتسبب للبشرة بمشاكل عديدة منها على سبيل المثال:

  1. الجفاف: وهذا أمر طبيعي لبشرة لم تحظ بالاهتمام الكافي ولا العناصر الغذائية اللازمة لخلاياها، لأن خلايا البشرة أيضًا تحتاج إلى العناية من خلال روتين منتظم، والجفاف مجرد بداية للعديد من المشاكل الأخرى للبشرة.
  2. ظهور التجاعيد: وهي من أضرار جفاف البشرة، البشرة الجافة تظهر عليها التجاعيد بصورة أكثر سرعة ووضوحًا، من ثم تبدأ الخطوط والتجاعيد المبكرة بالظهور على جانبي الفم وتحت العينين.
  3. شحوب البشرة: لأن عدم الترطيب يفقد البشرة فوائد الترطيب للبشرة، ومن ضمنها الإشراق والنضارة،  ويعرضها للشحوب والمظهر الباهت.
  4. حب الشباب: من المشاكل المشهورة بين الكثير من الشباب وحتى الاولاد وليس الفتيات فقط، وسببه الرئيسي انسداد مسام الجلد بسبب القشور الناتجة من عدم الترطيب، لأن المسام تجذب إليها الأتربة والإفرازات مما يتسبب بانسدادها وبالتالي ظهور الحبوب.
  5. ظهور القشور: والتي تمهد لبداية ظهور الحبوب والبقع الداكنة على البشرة، والتخلص منها يكون بالترطيب اليومي المنتظم.
  6. نقص الكولاجين: وهو أهم عناصر الحفاظ على البشرة من علامات الشيخوخة، نقص الترطيب يؤدي إلى تكسر الكولاجين الطبيعي داخل البشرة، مما يتسبب في ظهور تجاعيد مبكرة ومظهر يدل على عمر يفوق العم الفعلي للشخص، ولاستمرار إنتاج الكولاجين ينبغي الترطيب قبل النوم على الأقل بكريم مناسب.
  7. خشونة الجلد: بالطبع فإن الجفاف يصاحبه الخشونة، وكل المناطق الداكنة في الجسم غالبًا تكون خشنة لقلة الترطيب، لذا كان الترطيب علاجًا لها ولمنح الجسم نعومة ومرونة.

نصائح لتحسين رطوبة البشرة

  • وضع الكريم الواقي من الشمس عند الاضطرار للخروج في الشمس لوقاية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية الضارة للبشرة، وواقي الشمس ينبغي ألا تقل نسبة حمايته عن 15 درجة على الأقل.
  • الابتعاد عن التدخين لأنه يعمل على ظهور علامات التقدم في السن، ويجعل لون البشرة باهت وغير صحي.
  • الطعام المتوازن المحتوي على العناصر الغذائية مثل الخضروات والفاكهة الظازجة والبروتينات، مع الحرص على شرب كميات كبيرة يوميًا من الماء، كل هذه عاومل مساعدة على صحة البشرة.

إن فوائد الترطيب للبشرة مفيدة جدًا وفعالة، وخطوة الترطيب خطوة بسيطة يمكن لأي شخص أو امرأة الاهتمام بها والمواظبة عليها لتجنب العديد من مشاكل البشرة، والبشرة التي تستخدم الترطيب على الدوام لا تحتاج لأدوات الماكياج للظهور بمظهر جميل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.