هل التهاب الكبد معدي ونسبة الشفاء منه

0 33

نتسأل دائما هل التهاب الكبد معدي وما هو التهاب الكبد هو ارتشاح الكبد عن طريق خلايا التهابية من خلال الجهاز المناعي وبالتالي تلف الخلايا الموجودة بأنسجة الكبد وهذه العملية تختلف فيها درجات ارتشاح الكبد، ويتم تصنيف المرض حسب عدة معايير منها استمرارية الالتهاب والتي قد تصل لدرجة مزمنة وحسب النمط المرضى له وأخيرًا تبعًا للأسباب الناتج عنها، وفيما يلي من خلال هذا المقال سوف نتعرف على أهم المعلومات حول هذا المرض.

يمكنك قراءة أيضا

هل التهاب الكبد الوبائي خطير؟

هل ينتقل التهاب الكبد عن طريق التنفس

هل التهاب الكبد معدي عن طريق التنفس ؟ هذا المرض من الأمراض الخطيرة التي تصيب الإنسان وتحديدا تهدد وتهجم على الكبد، والمسبب الرئيسي لهذا المرض هو فيروس الالتهاب الكبدي، وقد تكون هذه الأمراض عند بعض الأشخاص مزمنة جدا وغير محتملة والتي قد تصل استمراريتها إلى أكثر من حوالي 6 أشهر .

ومن خطورة هذا المرض أنه قد يتطور في بعض الحالات ليصل إلى الفشل الكبدي أو التعرض إلى تليف الكبد أو سرطان الكبد، وفيما يلي سوف أوضح مدى الخطورة و طرق انتقال العدوى والإصابة بهذا المرض المزمن:

  • هل التهاب الكبد معدي عن طريق اللعاب ؟ يمكن أن تنتقل عدوى الإصابة بالمرض عن طريق الدم أو عن طريق التعامل مع أي سائل من سوائل جسم المصاب بهذا المرض.
  • القيام بممارسة الجنس بدون اتخاذ أية احتياطات أو استخدام عازل عند ممارسته مع أي شخص مصاب بهذا الفيروس.
  •  تبادل استخدام الإبر  المستعملة في الحقن الوريدي أثناء القيام بتعاطي المخدرات مع أشخاص آخرين.
  • قيام رجل بممارسة الجنس مع رجل آخر حيث تعد هذه العملية الشاذة من أبرز عوامل انتقال المرض.
  • التواجد الدائم مع شخص مصاب بهذا المرض المزمن والعيش معه بنفس المكان.
  • هل التهاب الكبد معدي للاطفال ؟ هذا في حالة إذا كنت مولود لأم مصابة بالمرض.
  • التواجد في مناطق يرتفع فيها عدد المصابين بهذا الفيروس مثل دول آسيا وأفريقيا وجزر المحيط الهادئ.
هل التهاب الكبد معدي

هل التهاب الكبد خطير

هذا السؤال قد يطرحه العديد من الأشخاص حول العالم المصابين وغير المصابين بالمرض حيث يمكن تحديد درجة خطورة المرض من خلال اكتشافه مبكرا أو اكتشافه بعد فوات الأوان، حيث يوجد العديد من المضاعفات التي قد تظهر وتسبب الخطورة الشديدة على المريض عند إصابته بالعدوى المزمنة بهذا المرض، وفيما يلي سوف نذكر المضاعفات الخطيرة لهذا المرض:

  • تشمع الكبد: إن الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي b يؤدي إلى تندب الكبد مما ينتج عنه ضعف الكبد وعدم القدرة على القيام بكافة وظائفه.
  • فشل الكبد: وفي هذه الحالة يتم توقف الكبد عن القيام بكافة الوظائف الحيوية، وهنا يجب القيام بزرع كبد لإنقاذ المريض.
  • سرطان الكبد: الأشخاص المصابين بعدوى التهاب الكبد الوبائي b الحاد والمزمن يكونون أكثر الناس عرضة للإصابة بمرض سرطان الكبد.
  • الإصابة بأمراض أخرى: الأشخاص المصابين بهذا المرض الوبائي اكثر عرضة للإصابة بأمراض الكلى أو الأمراض التي تسبب التهاب الأوعية الدموية.

هل يشفي مريض التهاب الكبد

هل التهاب الكبد معدي ودرجة الشفاء من المرض تختلف من نوع إلى آخر حيث أن التهاب الكبد بي وسي يعدان من أخطر الأنواع التي لا علاج لها وتكون درجة الشفاء منها صعبة جدا، أما فيروس أ الذي يعتبر من الفيروسات التي تصيب الكبد والذي ينتقل من خلال الشراب أو الطعام الملوث أو لمس المقابض الملوثة ببقايا بول أو براز الشخص المصاب، وبالرغم من هذا يمكن الشفاء منه بشكل تام حيث

  • فيروس أ لا يسبب الإصابة بالالتهاب مزمنة مثل باقي الفيروسات.
  • يسبب فيروس أ التهابات حادة فقط وليست مزمنة ويمكن أن يشفى منه أغلب المصابين.
  • هل التهاب الكبد معدي أ ومضاعفاته لا يوجد هناك أي مضاعفات لمرض التهاب الكبد أ وفترة حضانته تتراوح ما بين 15 يوم إلى حوالي ثلاثة أسابيع.

هام:

إذا تعرضت للمرض يجب التواصل مع الطبيب المختص على الفور، حيث أن العلاج الوقائي يمكن أن يحمي من الإصابة بالعدوى عند تلاقيه خلال 24 ساعة من مواجهة الفيروس.

يجب التواصل مع الطبيب المختص إذا كنت تعاني من أي مؤشرات أو علامات توضح إصابتك بمرض التهاب الكبد الوبائي بي.

أعراض التهاب الكبد سي

إن اكتشاف الإصابة بالمرض من البداية يعتبر أمر مهم جدا و يريد الجميع معرفة هل التهاب الكبد معدي فيروس سي، فهذا النوع لا نستطيع التعرف عليه بسهولة حيث لا تظهر أعراضه في البداية ولذلك سوف نوضح كيفية اكتشافه من البداية من خلال بعض الأعراض التي يجب الانتباه إليها، حيث تكمن خطورة هذا النوع من أنواع المرض في عدم ظهوره منذ البداية وفيما يلي أبرز هذه الأعراض:

  • الشعور بالتعب أو الإرهاق.
  • ضعف الشهية.
  • الشعور بالغثيان والقيء في بعض الأحيان.
  • وجود آلام في المعدة.
  • وجود ألم في العضلات والمفاصل.
  • الإصابة بخلل في حركة الأمعاء وحركة البول.
  • تعرض العيون أو الجلد إلى الاصفرار.

علامات الشفاء من التهاب الكبد الوبائي A

يعتبر هذا النوع من المرض هو أخف أنواع الإصابة بهذا المرض و هناك بعض العلامات التي تظهر الشفاء من التهاب الكبد الوبائي أ، وفيما يلي سوف نذكر أهمها:

  • الشعور بالراحة والتحسن في الجسم بشكل عام.
  • القدرة على مواصلة العمل بنشاط.
  • عدم الشعور بالغثيان أو َ القيء.
  • عودة لون الجلد والعينين إلى اللون الطبيعي.
  • انتظام حركة الأمعاء والبول.
  • القدرة على تناول الطعام والشراب بشكل طبيعي.

في الغالب إن الشخص المصاب يبدأ في التحسن بشكل تدريجي خلال شهرين من الإصابة بهذا المرض، والجدير بالذكر أن الإصابة بالتهاب الكبد A لا يسبب أي مضاعفات أو آثار جانبية خطيرة.

بعد الإصابة بالمرض يُكَون جسم المصاب مناعة ضد هذا المرض و لا يصاب به مرة أخرى.

الفرق بين التهاب الكبد اي بي سي

يتم تصنيف أنواع الإصابة َ المرض A من حيث الفيروس الذي تسبب في الإصابة بها، وهي عبارة عن 5 أنواع من الالتهاب الكبدي الوبائي وتتفاوت في درجة خطورتها، وفيما يلي سوف نوضح أبرز هذه الأنواع من المرض وأكثرها شيوعا.

فيروس التهاب الكبدي A

هل التهاب الكبد معدي A تنتشر الإصابة بفيروس التهاب الكبد  “HAV” بواسطة استخدام الأغذية الملوثة أو مياه الشرب الملوثة ببراز شخص مصاب بهذا المرض.

التهاب الكبدي B

  • يتم الإصابة بهذا المرض عند التعرض لفيروس الالتهاب الكبد بي  “HBV”.
  • هل التهاب الكبد معدي b ينتقل هذا الفيروس من خلال التعامل مع سوائل الجسم للشخص المصاب مثل الإفرازات المهبلية أو الدم أو السائل المنوي.

التهاب الكبدي c

  • يتم الإصابة بهذا المرض من خلال التعرض لفيروس سي “HCV”.
  • هل التهاب الكبد معدي c لا ينتقل هذا المرض من خلال الاتصال الجنسي فقط من خلال تعاطي المخدرات بنفس الإبر المستعملة من قبل أشخاص مصابين بهذا المرض.

قد ذكرنا فيما سبق الإجابة على تساؤل الجميع حول هل التهاب الكبد معدي وأنواعه والفرق بين أنواع الالتهاب الكبدي أي وبي وسي وأهم الأعراض و طرق انتقال وانتشار العدوى، حيث يعد الالتهاب الكبدي من أهم الامراض التي يجب اتخاذ الاحتياطات  والحرص على عدم الإصابة بها من خلال الالتزام بالمعايير الصحية والنصائح الطبية المتبعة في التعامل مع الأشخاص المصابين.

Was this article helpful?
YesNo

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.