علامات الإجهاض في الشهر الثاني

0 18

من السهل ملاحظة علامات الإجهاض في الشهر الثاني حيث الجنين مازال نطفة صغيرة لم يتطور إلى جنين بعد، وهذا الأمر يقلق بشدة الأمهات بالذات في الفترة الأولى من الحمل، خاصة إذا كان هذا أول حمل لهن، فالأم تشعر بالقلق الشديد إزاء أي عارض وتظن أنها في سبيلها للإجهاض.

ما هو الإجهاض

علينا أن نتعرف على ماهية الإجهاض أولاً قبل الحديث عن علامات الإجهاض في الشهر الثاني، فالإجهاض هو مصطلح طبي يعني فقدان الأم لجنينها قبل أن يصل هذا الأخير إلى الأسبوع العشرين من الحمل، أي قبل نهاية الشهر الخامس،  ويمكن تسميته بالإجهاض العفوي غير المتعمد حيث لا دخل لأحد فيه، أو يسمى بالتسقيط أو سقوط الجنين، وما بعد ذلك يسمى بالولادة المبكرة أو الإجهاض القسري.

والإجهاض في الشهور الثلاثة الأولى من الحمل يكون بأسباب خارجة عن إرادة الأم، وهي انواع الإجهاض الأكثر شيوعًا، حيث يمثل الإجهاض في تلك الفترة حوالي 80%.

سبب حدوث الإجهاض

لا يمكن تحديد أسباب ثابتة للإجهاض، لكن يمكن إجمال عدة أسباب معًا مثل:

اقرأ أيضًا

وقف الأسبرين وعلاقته بموت الجنين

  1. إصابة الأم بعدوى معينة أثناء الحمل.
  2. في حالة الأم العاملة سواء طبيبة الأشعة أو فنية الأشعة أو أي وظيفة تجعلها تتعرض للأشعة بكثرة، فإن هذا يعرض جنينها للتشوهات أو يعرضها هي للإجهاض بصورة كلية.
  3. عدم الاستقرار لهرمونات الجسم المختلفة، سواء هرمونات الغدة الدرقية أو النخامية أو حتى هرمونات المبيض.
  4. ضعف الجهاز المناعي للأم بصفة عامة مما يشكل خطرًا لإصابتها بأي مرض.
  5. قيام الأم بأعمال ثقيلة مثل حمل السجاجيد أو تنظيف مرهق، هذا الجهد يجعل الرحم ينقبض لأن الجنين يكون مجرد مضغة غير مستقرة في جدار الرحم ويمكن سقوطها.
  6. أن تكون الأم مصابة بمرض السكر ولا تتحكم في معدلاته أو تهمل الحفاظ على نسبته.
  7. إذا كان عمر الأم أقل من 18 عام، أو أكبر من 40 عام.
  8. التوتر النفسي والقلق،  فالحالة النفسية بصفة عامة تؤثر بشكل مباشر على صحة الإنسان من كل الجوانب.
  9. الام التي تتعرض لعنف أو حادث أو ما يسبب لها ضربات قوية وعنيفة في البطن.
  10.  ممارسة بعض الرياضات العنيفة التي لا تناسب هذه الفترة الحرجة من الحمل.
  11. التدخين بشراهة وتناول الكحوليات.
  12. وجود مشاكل في كروموسومات الجنين، حيث تشكل نسبة 50% من حدوث الإجهاض.
سبب حدوث الإجهاض

غالبًا يحدث الإجهاض في هذه الفترة من الحمل بسبب جهل الأم بحملها أصلاً، إذ أنها تقوم بحياتها الطبيعية بشكل عادي ومعها سبب أو أكثر من كل ما سبق.

علامات الإجهاض في الشهر الثاني

إن علامات الإجهاض في الشهر الثاني يمكن تلخيصها وبيانها كما يلي:

  • نزيف المهبل بشكل متقطع، أو غزير.
  • تشنجات ثابتة أسفل البطن أو متقطعة تشبه آلام الولادة.
  • آلام أسفل الظهر تختلف حدتها من خفيفة إلى حادة يشبه آلام الدورة الشهرية.
  • نزول كتل متجلطة من الدم وليس دم سائل، وهي قطع من أنسجة المهبل.
  • الشعور بالدوار والضعف العام.
  • الغثيان الشديد والإسهال.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم يرافق أي عرض مما سبق ذكره.

اقرأ أيضًا

شكل الجنين في الأسبوع السابع

بصفة عامة فإن أي عرض مما سبق إذا ظهر على الأم في الشهر الثاني فيجب عليها استشارة الطبيب على الفور.

 قد يحدث الإجهاض بدون نزيف وهو في هذه الحالة يشمل كل ما سبق ما عدا النزيف المهبلي، على الرغم من أن هذا الأخير من علامات الإجهاض في الشهر الثاني القوية.

أنواع الإجهاض

بعد التعرف على علامات الإجهاض في الشهر الثاني فإن هناك أنواع للإجهاض على المرأة معرفتها وهي:

  1. الإجهاض الكامل ويحدث عادة قبل الأسبوع الثاني عشر منا لحمل، وفيه يقوم الجسم بطرد أنسجة الجنين والتخلص منها بشكل كامل.
  2. الإجهاض غير الكامل وهو عكس ما سبق، إذ يتبقى بعض الأنسجة أو بقايا من المشيمة بعد حدوث الإجهاض.
  3. الإجهاض المفقود وهو أكثرها حزنًا للأم، إذ يموت الجنين داخل بطن أمه بدون أن تعلم هذه الأخيرة، وقد تفاجأ بذلك في إحدى جلسات المتابعة مع الطبيب أو قبل موعد الولادة بفترة قصيرة حين تلاحظ توقف حركته فجأة.
  4. الإجهاض المنذر أو المهدد وهو ما يحدث في الشهر الثاني وما تحدثنا عنه، حيث يكون الجنين غير كامل.
  5. الإجهاض الحتمي عن طريق حدوث تمدد وتقلصات شديدة في عنق الرحم فلا مفر من الإجهاض، وهذا أمر يحدده الطبيب.
  6. الإجهاض الانتاني وينتج عن عدوى تصيب الجنين داخل الرحم تهدد حياته وحياة الأم ومن ثم يقرر الطبيب التخلص من الجنين.
أنواع الإجهاض

ماذا بعد الإجهاض في الشهر الثاني

إن علامات الإجهاض في الشهر الثاني السابق ذكرها هي علامات يسهل التعرف عليها، وأغلب العامة يعرفونها، وإذا حدث الإجهاض فلا داعي للقلق، فقد تحتاجين ما يمسى بعملية الكحت أو التنظيف، حيث الإجهاض في الشهر الثاني يحتاج تنظيف الرحم من بقايا الحمل، بإزالة جزء من بطانة الرحم، وهي عملية بسيطة تجريها الأم بعد الإجهاض ويمكنها العودة إلى منزلها في نفس اليوم.

الوقاية من الإجهاض في الشهر الثاني

بعد معرفة علامات الإجهاض في الشهر الثاني، يمكن للأم تجنب هذا الألم النفسي والبدني الرهيب عليها عن طريق اتباعها لعدة نصائح منها على سبيل المثال:

اقرأ أيضًا

تأثير الصيام على الرضاعة

  1. الاهتمام بتناول حمض الفوليك بشكل يومي خاصة خلال الأشهر الثلاثة من الحمل، بنسبة 400 مجم أو ما يحدده الطبيب.
  2. ممارسة الرياضات البسيطة وليس العنيفة، مثل المشي.
  3. الاهتمام بتناول الأطعمة الصحية بشكل متوازن على مدار اليوم في صورة وجبات متقطعة، مثل الفاكهة والخضروات، مع الإكثار من المياه.
  4. قاومي الشعور بالغثيان الصباحي والذي يصاحب الحامل في شهور الحمل الأولى، واعملي على الأكل كلما شعرتِ بالجوع.
  5. تجنب حمل أشياء ثقيلة أو جر الأريكة أو حمل السجاد، وغيرها من الأعمال المنزلية العنيفة، وعامة فإن هذه الأعمال لا تناسب عضلات الأنثى سواء كانت حامل أم لا، ويفضل تركها للرجل وطلب مساعدته فيها.
  6. التوقف تمامًا عن التدخين وتناول المشروبات الكحولية بأنواعها، ويفضل قبل حدوث الحمل أي بعد الزواج بفترة بسيطة تحسبًا لحدوث حمل إذا كانت الزوجة  ترغب في الحمل ولا تتعاطى أيًا من موانع الحمل.
  7. الابتعاد عن المدخنين، وإذا كان الزوج يدخن فاطلبي منه ألا يفعل ذلك في جلوسه معكِ في نفس الغرفة، بل يدخن في مكان آخر.
  8. الحالة النفسية عامل مهم جدًا، إذ عليكِ الابتعاد عما يوتركِ أو يثير أعصابكِ.
  9. لا تتردي في الحصول على قسط من الراحة عند الشعور ببعض التعب، فلا تحملي نفسكِ فوق طاقتها، وحتى لو لم ترغبي في النوم فإن مجرد التمدد على الأريكة الوثيرة مع وضع وسادة مريحة أسفل الظهر  ورفع القدمين على مقعد أو وسادة أخرى سيفيدكِ كثيراً.

علامات الإجهاض في الشهر الثاني لا شك أنها تصيب الزوجة باليأس والإحباط وتؤثر على حالتها النفسية بشكل كبير، لكن هذا الإجهاض المبكر اتفق العلماء على أنه يعني وجود شيء ما خطأ بالنسبة للجنين، مثل تشوه البويضة أو الجنين نفسه، او وجود مشاكل في الكروموسومات كما أشرنا، وهذا يعني متاعب جمة في المستقبل كانت بانتظارها وانتظار الطفل لو كان هذا الحمل قد اكتمل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.